الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

ملتقى رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية يعلن الأقسام الفائزة بجائزة رئيس الجامعة للقسم المتميز

 
 
أعلنت الجامعة عن الأقسام العلمية الفائزة في جائزة معالي رئيس الجامعة للقسم المتميز - إحدى مبادرات وأعمال ملتقى رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية - في إدارة العملية التعليمية أثناء أزمة كورونا، وذلك يوم الثلاثاء 26 /2 /1442هـ، بحضور وكلاء الجامعة وعدد من العمداء ورؤساء الأقسام والمشاركين .
 

 وبداية نوه رئيس اللجنة العلمية لملتقى رؤساء الأقسام العلمية الدكتور هاني بن سامي برديسي، بالجهود التي بذلها الملتقى خلال الفترة الماضية، لافتًا إلى أن الجائزة هي إحدى ثمرات الدعم الذي يحظاه الملتقى من قبل معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، وبمتابعة وإشراف مباشر من وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور عبدالمنعم الحياني وكافة وكلاء وعمداء ورؤساء الأقسام بالجامعة.
 

وأوضح في حديثه عن الأرقام المتعلقة بالجائزة، حيث بلغت عدد الأقسام العلمية الفائزة 10 أقسام من أصل 41 قسماً مشاركاً، عملت على أربعة محاور محددة، سجل خلالها 28 مؤشر أداء في ثلاث مسارات علمية، خضعت جميعها للتحكيم من قبل 18 محكماً.
 

وبين رئيس اللجنة العلمية للملتقى أن أهداف الجائزة تتمثل في تحقيق التميز في التعليم عن بعد للارتقاء بالعملية التعليمية، والحث على التنافس الإيجابي بين الأقسام العلمية للمزيد من الإبداع، ومساهمة الأقسام العلمية مع قيادة الكلية والجامعة في مواجهة الأزمات، بالإضافة مشاركة الممارسات الناجحة في التعليم عن بعد بين الأقسام، إلى جانب المحافظة على المستوى التحصيلي لدى الطالب في ظل الظروف الحرجة، في حين تضمنت محاور ومؤشرات الجائزة الأربعة في الإبداع في إدارة العملية التعليمية، التقويم وتحقيق نواتج التعلم، وأيضاً الإرشاد والتوجيه الطلابي، وكذلك قيادة القسم العلمي، أما فروعها الثلاث هي جائزة القسم العلمي المتميز للكليات العلمية والتطبيقية، وجائزة القسم العلمي المتميز للكليات الإدارية والإنسانية، وجائزة القسم العلمي المتميز للكليات الصحية.
 

تلا ذلك ، استعرضت الدكتورة نهلة قهوجي آليات التقييم والتحكيم والمراحل التي مرت بها حتى اختيار الأقسام الفائزة، بدءاً باعتماد النماذج، ثم الإعلان واستلام المشاركات، أعقبها وضع السياسات، واختيار اللجنة وتحكيم المشاركات، ثم مناقشة نتائج التحكيم، وأخيراً اعتماد النتائج النهائية.
 

من جهته ، شكر معالي رئيس الجامعة الجهود التي بذلتها اللجان العاملة في الملتقى والجائزة، التي تواكب عملية  الابتكار والإبداع العلمي والتطوير في الأداء لمواجهة تحديات المستقبل بالعلم والمعرفة، ضمن إطار رؤية 2030، مؤكداً أن الأقسام العلمية هي حجر الزاوية في العملية التعليمية، وأساس الارتقاء بالأداء في العملية التربوية والتعليمية والبحثية، فضلاً عن خدمة المجتمع، عن طريق عرض التجارب والأفكار، وتبادل الخبرات، والعمل على مواكبة كل المستجدات في عالم إدارة الأقسام العلمية والوصول بها إلى مرافئ الأمان ، وبخاصة في مجالات المناهج وطرق التدريس ووسائل وتقنيات التعليم في أحدث صورها والوقوف على مستجداتها.
 

وختاماً سلم معالي رئيس الجامعة دروع التميز للأقسام العلمية الفائزة خلال العام الحالي.
 

الأقسام الفائزة بجائزة مسار الكليات الإدارية والإنسانية
 

المركز الأول : قسم إدارة الخدمات الصحية والمستشفيات
المركز الثاني: قسم التاريخ
المركز الثالث مكرر: قسم التصميم الداخلي والأثاث
المركز الثالث مكرر: قسم اللغات الأوربية وآدابها
 

الأقسام الفائزة بجائزة مسار الكليات العلمية التطبيقية
 

المركز الأول : قسم الهندسة المدنية والبيئية برابغ
المركز الثاني : قسم الهندسة الكيميائية وهندسة المواد
المركز الثالث : قسم تقنية المعلومات
 

الأقسام الفائزة بجائزة مسار الكليات الصحية
 

المركز الأول: قسم تقنية الأشعة التشخيصية
المركز الثاني: قسم الأمراض الباطنة برابغ
المركز الثالث: قسم الممارسات الصيدلية


 
 
 
 
 

********
 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 10/13/2020 5:16:06 PM
 

أضف تعليقك
الاسـم :
 
البريد الالكتروني :
 
رقم الجوال :
عنوان التعليق :
 
التـعـلـيـق :
 
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :