الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

برئاسة معالي رئيس الجامعة .. الوقف العلمي يعقد اجتماع اللجنة التنسيقية لأمانة أوقاف الجامعات السعودية

 
 

برئاسة معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي؛ عقد الوقف العلمي بمقر الجامعة الرئيس يوم الاثنين 4 ذو القعدة 1442هـ اجتماع اللجنة التنسيقية المشتركة، وهي لجنة منبثقة من أمانة المجلس التنسيقي لأوقاف الجامعات السعودية والذي يتولى إدارتها الوقف العلمي منذ سبتمبر 2019م.


حضر الاجتماع وفد من الهيئة العامة للأوقاف من أعضاء اللجنة التنسيقية المشتركة، ترأسه سعادة محافظ الهيئة الأستاذ عماد بن صالح الخراشي، كما ضم الوفد نائب المحافظ لخدمات المصارف والأوقاف الأستاذ عبدالرحمن بن محمد العقيّل ونائب المحافظ للتخطيط والتطوير المكلف المهندس عبدالرحمن بن محمد الناصر والرئيس التنفيذي لشركة أوقاف الاستثمار الأستاذ هيثم بن محمد الفايز ومدير عام الإدارة العامة للتخطيط الاستراتيجي المهندس أحمد بن محمد الفداغي ومدير عام الإدارة العامة للتراخيص الأستاذ حسّان بن عبدالله الشعيبي والأستاذ عبدالله بن محمد عرفه من مكتب المحافظ.


كما حضر أعضاء اللجنة من أمناء أوقاف الجامعات السعودية: أمين أوقاف جامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز الجريوي وأمين عام أوقاف جامعة الملك سعود الدكتور خالد بن سعد الظافر والمشرف العام على إدارة الاستثمار والأوقاف بجامعة شقراء الدكتور يوسف بن محمد الهويش وأمين كراسي البحث والوقف العلمي بجامعة حائل الدكتور طلال بن محمد السيف.


وناقش الحاضرون عددًا من الموضوعات ذات العلاقة بتطوير الأوقاف الجامعية وتعزيز الشراكة التكاملية بين الهيئة العامة للأوقاف وأوقاف الجامعات السعودية بما يسهم في تحقيق مستهدفات رؤية 2030 الساعية إلى تمكين القطاع الوقفي من أداء دوره التنموي المنشود وتعزيز دوره الاقتصادي في المجتمع، وكذلك المساهمة في تحقيق أهداف نظام الجامعات الجديد، حيث أن الاوقاف العلمية تعتبر أحد أهم المصادر الثابتة لتمويل الجامعات والتي من شأنها تحقيق الاكتفاء الذاتي لها واستقلاليتها من خلال اعتمادها على مواردها وبنيتها التحتية، وهذا ما يسعى إلى تحقيقه نظام الجامعات الجديد الذي يهدف إلى تخفيض التكلفة التشغيلية للجامعات ودفعها إلى إيجاد مصادر تمويل جديدة وتقليل اعتمادها على ميزانية الدولة، وذلك من خلال إنشاء الأوقاف الجامعية لتنمية مواردها المالية.


وفي ختام الاجتماع أشاد سعادة محافظ الهيئة العامة للأوقاف الأستاذ عماد الخراشي بحجم المنجزات التي رآها في الوقف العلمي تحت قيادة سعادة المدير التنفيذي الدكتور عصام كوثر، واصفًا إياها بالإنجازات النوعية التي تخدم القطاع الوقفي، متمنيًا لهذا الكيان المزيد من الإنجازات والنجاحات. 


من جانبه؛ تقدّم الدكتور عصام كوثر بالشكر والتقدير لمعالي رئيس الجامعة على كريم حضوره وتشريفه ودعمه المستمر لمسيرة الوقف العلمي وإيمانه برسالته السامية الرامية لخدمة وتنمية المجتمع في مختلف المجالات منتهجًا طريق العلم في ذلك، كما شكر وفد الهيئة العامة للأوقاف وأمناء الأوقاف السعودية على كريم حضورهم ومداخلاتهم التي أثرت الاجتماع والتي ستلعب دورًا بارزًا في الخروج بتطلعات وآفاق جديدة تخدم الأوقاف الجامعية.


وتضمّن جدول أعمال اللجنة زيارة سعادة محافظ الهيئة العامة للأوقاف والوفد المصاحب له لمكتبة الأوقاف التي يعتزم الوقف العلمي إنشاءها بالشراكة مع الهيئة بداخل مكتبة الملك فهد العامة، حيث تُعد مكتبة الأوقاف الأولى من نوعها على مستوى الشرق الأوسط بما تحتويه من أحدث الكتب والأبحاث والدوريّات المتعلّقة بالأوقاف.

 
 
 
 
 

********
 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 6/14/2021 5:31:36 PM
 

أضف تعليقك
الاسـم :
 
البريد الالكتروني :
 
رقم الجوال :
عنوان التعليق :
 
التـعـلـيـق :
 
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :