الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

مركز المناهج التعليمية بالجامعة يناقش تحويل المواد العامة إلى رقمية

 

عقد مركز المناهج التعليمية بالجامعة سلسلة من الاجتماعات التحضيرية مع شركة "بيرسون" بالشرق الأوسط الرائدة في مجال تطوير المناهج الإلكترونية، بغية تطوير مناهج المواد العامة وتحويلها إلى رقمية، في ضوء حرص إدارة الجامعة على أن تعكس مخرجات السنة التحضيرية تطلعات رؤية المملكة ٢٠٣٠، وذلك في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة.

 

وشهد الاجتماع حضور وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني، ونائب رئيس شركة بيرسون بالشرق الأوسط السيد فابيو ديميليو، ومدير مركز المناهج التعليمية الدكتور مروان محمود، ونائب مدير مركز المناهج التعليمية الدكتور محمد الحربي، والمشرف العام على وحدة التخطيط الاستراتيجي بوكالة الشؤون التعليمية الدكتور علي القرني.

وتم خلال الاجتماع مناقشة تطوير مخرجات المواد العامة بالسنة التحضيرية، وإعداد برنامج بالتعاون مع بيرسون لتدريب أعضاء هيئة التدريس ومساعدتهم على استخدام طرق التدريس الرقمية الفاعلة والحديثة، بحيث تتواكب مع متطلبات العصر وبما يضمن تسهيل وصول المعلومات للطلبة من خلال المناهج الدراسية المقررة، كما تمت مناقشة تطوير المخرجات واستخدام التقنية في طرق التدريس، والاستفادة من خبرات وتقنيات شركة "بيرسون"، والتي تعد الرائدة في مجال تطوير المناهج الإلكترونية بالشرق الأوسط.

وأوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني أن الجامعة تحرص على تطوير المناهج بشكل مستمر، مبيناً أن الاجتماعات تسعى لتحقيق الأهداف المرسومة لمركز مركز المناهج التعليمية، وهي السعي لتطوير الخطط الدراسية للأقسام وتحديثها دوريًا بحيث تكون مواكبة للتطور العلمي ومتطلبات سوق العمل، واستيفاء المناهج لمتطلبات الاعتماد الأكاديمي، وخطط الهيكلة الأكاديمية، ومتابعة تطبيق الخطط بعد اعتمادها، ووضع المعايير والنماذج اللازمة للتأكد من تطبيق الخطة الدراسية ومفردات المناهج ومخرجاتها.

 

 

********
 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 10/17/2019 1:43:51 PM
 

أضف تعليقك
الاسـم :
 
البريد الالكتروني :
 
رقم الجوال :
عنوان التعليق :
 
التـعـلـيـق :
 
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :