الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

شراكة استراتيجية بين الجامعة و"التجمعات الصناعية" لتنمية القدرات البشرية للصناعة وتقديم حلول ابتكارية في الثورة الصناعية الرابعة

 

 

وقعّت الجامعة اتفاقية تعاون مشترك مع البرنامج الوطني لتطوير التجمعات الصناعية في مجال مواءمة مخرجات التعليم مع سوق العمل، من خلال بناء وتأهيل القدرات البشرية بالجامعة، لتلبية احتياجات القطاعات الصناعية في المملكة، وذلك يوم الاثنين ٢ /٦ /١٤٤١هـ بمقر الجامعة الرئيس بجدة.

 

ومثل الجامعة بالاتفاقية معالي مديرها الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، فيما مثل جانب البرنامج الوطني للتجمعات الصناعية رئيس البرنامج سعادة المهندس نزار بن يوسف حريري، وبحضور وكيل الجامعة للشؤون التعليمية، ومدير مركز مواءمة مخرجات التعليم، ونائبة المدير بشطر الطالبات، ونائب رئيس البرنامج.

 

 وتؤطر الاتفاقية مجالات العمل المشترك بين الطرفين، منها تأهيل القدرات البشرية بالجامعة في مجالات الثورة الصناعية الرابعة، من خلال دعم تدريب الطلاب، وتطوير المسارات التعليمية في الجامعة، إضافة إلى تبادل الخبرات والاستشارات بين الطرفين.

 

وبيَّن معالي مدير الجامعة أهمية هذه الاتفاقية من حيث دعم مجالات التدريب وتوظيف مخرجات الجامعة في قطاعات الصناعة، والتواصل المستمر مع قطاعات الصناعة لدعم مشاريع المملكة الاستراتيجية، وتطوير القدرات البشرية لمواكبة احتياجات سوق العمل، لتتماشى مع رؤية المملكة ٢٠٣٠. كما أشاد رئيس البرنامج الوطني للتجمعات الصناعة بدور الجامعة الريادي في مجال مواءمة المخرجات مع سوق العمل.

 

 وفي ختام الاجتماع أهدى معالي مدير الجامعة درعًا تذكاريًا لرئيس البرنامج الوطني للتجمعات الصناعية.

 

 
 

 

 

********
 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 1/28/2020 1:52:48 PM
 

أضف تعليقك
الاسـم :
 
البريد الالكتروني :
 
رقم الجوال :
عنوان التعليق :
 
التـعـلـيـق :
 
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :