الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

كلية العلوم

وكالة الكلية شطر الطالبات

أ.د.فايزة بنت بكر عبده
أستاذ


البريد الإلكتروني fabdu@kau.edu.sa
الموقع الشخصي http://fabdu.kau.edu.sa
المبنى السابع - الطابق الأول
مديرة المكتب:أ.رانيا محمد أل صقر المبنى السابع- الطابق الأول- غرفة68

كلمة وكيلة كلية العلوم

الحمد لله وكفى.. وصلاةٌ وسلامٌ على النبي المصطفى.. والرسول المجتبى... وعلى آله وصحبه ومن تبعهم على نهج التقى..

في عصرٍ تسارعت به خطى التقدم والتطور في العلوم تسارعاً مضطرداً.. في عصرٍ صبغ بتجويد العلم وجودة التعليم في أجواء العولمة والتنافسية.. اصبح تطبيق الجودة ضرورة أكثر منه رفاهية لمواكبة التطور والسير مع المستجدات.. وتخطي التحديات بأساليب غير تقليدية لإعداد صف جديد من عالمات المستقبل وبناة الغد.

 تسعى كلية العلوم باذلة ومسخرة أقصى طاقاتها وإمكانياتها لتكون من الكليات الرائدة بجامعة الملك عبد العزيز باستحداث تخصصات مختلفة, متنوعة ومتجددة داخل الأقسام العلمية تتوافق مع احتياج سوق العمل بتأهيل كوكبة من الباحثات والمتخصصات مما يسهم في خدمة الدين والوطن

تحت قبة سماء كلية العلوم تزهر حدائق الحياة بقسم علوم الأحياء فسبحان رب الكائنات الذي أبدع في الخلق بين نبات وحيوان وكائنات متناهية في الصغر وسخر لها تقنية تطوعها لخدمة بني البشر ترشدهم مخطوطات إبن سيناء وكتابات الجاحظ.. لنقف أمام بوتقة قسم الكيمياء ونشاهد أسرار التجارب تجري باستدلال معادلات وحسابات  عبقرية ابن حيان والكندي.. يستوقفنا قسم الكيمياء الحيوية والذي ضم بين جنباته تفاعلات الكيمياء وقام بدراستها بداخل كائنات علوم الأحياء.. تجارب واستنتاجات ودراسات ترصدها قمرة ابن الهيثم بقسم الفيزياء تسجل الظواهر الطبيعية وقواها المؤثرة وتنبؤاتها.. وخوارزميات ابن جعفر مهدت لعلم الحاسوب ونتائج تسجل وأرقام يحسبُ تفاضلها وتكاملها قسم الرياضيات.. جمعت بيانات حُللت رُسمت منحنياتها فُسرت بنظريات علم الإحصاء..

تحت هذه القبة الزاخرة تهيئ كلية العلوم بيئة معرفية متناسقة ومترابطة تخدم طالباتها وباحثاتها ومنسوباتها وتجذبهم إلى النمو الإبداعي في مختلف جنباتها بين أقسامها العلمية وبنيتها الإدارية بهدف التحول من كلية تقليدية إلى كلية متطورة ترقى بالبحث العلمي لمستويات تليق بأرقى الجامعات العلمية مستمدينا عزيمتنا من عهدٍ رشيدٍ وضع لنا حجر الأساس.. مشمرين عن سواعدنا لتشيد صرحٍ يعانق هام السحاب.. 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 5/26/2016 12:05:47 PM